alhurra.com
العراق
عملية عسكرية ضخمة لانتزاع الموصل من داعش
17 أكتوبر 2016
قوات عراقية في ناحية الشورة جنوب الموصل
بدأت القوات العراقية بغطاء جوي من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة فجر الاثنين عملية عسكرية واسعة النطاق ومن عدة محاور لاستعادة الموصل، ثاني أكبر مدن العراق، من مخالب تنظيم الدولة الإسلامية داعش الذي يسيطر على المدينة منذ حزيران/ يونيو 2014.
وحققت هذه القوات التي تضم وحدات في الجيش وجهاز مكافحة الإرهاب والبيشمركة والشرطة والحشد الشعبي، تقدما ميدانيا في الساعات الأولى من بدء العملية، إذ استعادت السيطرة على عدد من القرى والمناطق المحيطة بالمدينة.
فقد ذكرت خلية الإعلام الحربي التابعة لوزارة الدفاع العراقية في بيان أن قوات الفرقة التاسعة في الجيش وصلت إلى مشارف قضاء الحمدانية في الموصل بعد تقدمها بعمق 18 كلم، وكبدت داعش خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات.
قوات عراقية في ناحية الشورة خلال تقدهما نحو الموصل
إقرأ على موقعنا أيضا:
خطة تحرير الموصل.. أبرز محاور المواجهة ومواقع الجيش والحشد
بالصور.. تعرف على القوات المشاركة في تحرير الموصل
أربعة آلاف عنصر من البيشمركة يتقدمون شرق الموصل 
الجيش التركي: 1500 مقاتل دربتهم أنقرة يشاركون بعملية الموصل
وأكد المتحدث باسم جهاز مكافحة الإرهاب العراقي صباح النعمان لـ"راديو سوا" تحقيق تقدم بسيط مع استمرار قصف مواقع داعش.
​​وقال قائد الشرطة الاتحادية الفريق الركن رائد شاكر جودت للوكالة الوطنية العراقية للأنباء (نينا) من جانبه، إن قوات الشرطة انطلقت تجاه قرية الحود وقرية نايفا ضمن محور القيارة، مشيرا إلى وقوع اشتباكات مع عناصر داعش.
وأفادت قيادة الحشد الشعبي من جانبها بأن وحداتها دمرت 16 ثكنة لداعش في ناحية الشورة عند أطراف الموصل.
قوات عراقية في ناحية الشورة جنوب الموصل
​​في السياق ذاته، استعادت قوات البيشمركة التي تشارك بنحو أربعة آلاف مقاتل، قرى ضمن محور منطقة الخازر والكوير جنوب شرق الموصل تشمل كان حرامي وشاقولي وبدمى الكبير وخرابة سلطان.
إنزال جوي في معمل الكبريت
ويأتي هذا فيما أفاد مسؤول لجنة مخمور لتنظيمات الاتحاد الوطني الكردستاني رشاد كلالي بأن قوة خاصة من التحالف الدولي نفذت عملية إنزال جوي وفرضت سيطرتها على معمل المشراق الكيميائي في مدينة الموصل.
وأشار المسؤول الكردي إلى أن العملية قطعت الطريق على داعش لاستخدام المواد الكيميائية الخطيرة في تلويث البيئة أو تعريض حياة المواطنين للخطر.
قوات عراقية في ناحية الشورة جنوب الموصل
عملية الموصل قد تطول
وقال القائد الجديد للتحالف الدولي ضد داعش اللفتنانت جنرال ستيفن تاونسند إن "عملية استعادة السيطرة على ثاني أكبر مدن العراق ستستغرق أسابيع ومن الممكن أكثر من ذلك"، وأضاف أن "المعركة تبدو طويلة وصعبة لكن العراقيين استعدوا ونحن نقف إلى جانبهم"، مشيرا إلى أن التحالف قام بتأهيل وتجهيز أكثر من 54 ألف رجل من أفراد القوات العراقية. 
وفيما لم يذكر رئيس الوزراء حيدر العبادي الذي أعلن انطلاق عملية استعادة الموصل أي تفاصيل عن العمليات العسكرية، يفترض أن تقتصر في مرحلة أولى على تطويق المدينة قبل بدء قتال شوارع عنيف. 
العبادي يعلن انطلاق معركة تحرير الموصل (الأحد 16 أكتوبر 22:41 ت.غ)
أعلن رئيس الوزراء العراقي القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي فجر الاثنين انطلاق العمليات العسكرية لتحرير الموصل من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية داعش. 
قوات عراقية في ناحية الشورة جنوب الموصل
​​وقال العبادي في كلمة عبر فضائية العراقية الرسميةإن دخول الموصل لتحريرها من تنظيم الدولة الإسلامية داعش سيقتصر على الجيش والشرطة. 
وأضاف قوله: "كانت هناك محاولة (...) لتأخير عملية التحرير ولكننا وأدناها. هذا العام كما وعدناكم سيكون عام الخلاص من داعش ونحن سنفي بوعدنا".
وخاطب أهالي الموصل قائلا: "سنقتص من المجرمين، والقوات التي تحرركم من داعش جائت لتخليصكم، ونطلب تعاونكم ايها المواطنون. نطلب منكم التعاون مع القوات الامنية المشاركة بعمليات التحرير كما فعل أهالي الأنبار وباقي المحافظات التي كانت تحت سيطرة داعش".
​وكتب العبادي على حسابه في فيسبوك:
و​​جاء إعلان انطلاق معركة الموصل بعد ساعات من إسقاط الجيش العراقي عشرات آلاف المنشورات فوق المدينة لتنبيه السكان بأن الاستعدادات لعملية انتزاع السيطرة عليها من داعش دخلت مراحلها الأخيرة.
ونشرت القوات العراقية بطاريات مدافع وراجمات صواريخ خارج الموصل كجزء من الاستعداد لخوض المعركة.
قوات عراقية قرب الموصل
​​وشوهدت حركة آليات عسكرية كثيفة باتجاه المدينة التي يتوقع أن تشهد معارك هي الأعنف منذ حرب إطاحة نظام صدام حسين في ربيع 2003.
وانتشرت إلى الغرب من مدينة أربيل القريبة من الموصل، وحدات من قوات النخبة العراقية لمكافحة الإرهاب إلى جانب عسكريين أميركيين. 
​ومن المتوقع أن يشارك نحو 30 ألفا من القوات العراقية المشتركة في العمليات العسكرية لتحرير المدينة بدعم من قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.
المصدر: موقع الحرة/ وكالات
 
اقرأ أيضا
رياضة
بداية نارية "للشياطين الحمر" في بطولة أمم أوروبا
منوعات
"اكتشاف نادر إلى أبعد الحدود".. بيضة عمرها 10 قرون
رياضة
إصابة إريكسن الصادمة تخيم على خسارة الدنمارك أمام الوافد الجديد
منوعات
أميركية تزعم أن لقاح كورونا "مغنط" جسدها.. شاهد محاولتها إثبات ذلك
الجزائر
الانتخابات الجزائرية.. الأجواء "هادئة" ومناطق في العاصمة "خالية" من الناخبين
تكنولوجيا
28 مليون لمصاحبة جيف بيزوس في رحلة إلى الفضاء
سوريا
قصف صاروخي يودي بـ16 شخصا في شمال سوريا
العراق
بعد دعوات لهدمه.. انتشار أمني مكثف قرب مرقد الإمام أبو حنيفة في بغداد
الحرة - واشنطن
Updated 12 يونيو 2021
وسائل إعلام محلية وناشطون عراقيون نشروا صورا تظهر عددا من رجال الأمن وهم يجلسون أمام السور الخارجي للمرقد | Source: social media
شهدت منطقة الأعظمية في بغداد، السبت، انتشارا أمنيا مكثفا في محيط مرقد الإمام أبو حنيفة النعمان، على خلفية ظهور دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي من جهات مجهولة متطرفة لهدم المرقد الذي يحظى بالقدسية لدى المسلمين السنة في العراق.
وقال إمام وخطيب جامع الإمام الأعظم الشيخ مصطفى البياتي في تصريح لقناة "الحرة" إن "القيادات والوزارات الأمنية وشخصيات حكومية اتصلت بإدارة الجامع وتعهدت بحمايته وتأمينه".
وقال مراسل الحرة إن "شيوخا ورجال دين من الأعظمية تفقدوا القوات الأمنية المكلفة بحماية الجامع والمرقد برفقة عدد من شباب ووجهاء أهالي المنطقة" الواقعة شمالي العاصمة العراقية.
ونشرت وسائل إعلام محلية وناشطون عراقيون صورا ومقاطع مصورة تظهر عددا من رجال الأمن وهم يجلسون أمام السور الخارجي للمرقد وآخرين يتجولون في الشوارع القريبة منه.
وحذر ناشطون عراقيون على مواقع التواصل من "الفتنة" وخطر الدخول في "نفق الطائفية"، ووجه بعضهم أصابع الاتهام إلى "جهات سياسية فاشلة" بمحاولة افتعال أزمة طائفية في البلاد مع اقتراب موعد الانتخابات العامة، حسب قولهم. 
الوتر الطائفي من الاوتار التي يعرفها السياسيين في العراق قبل كل انتخابات لانهم ادركوا نجاح هذا الوتر
فيا شعب العراق لا تنخدعوا مرة اخرى وتدخلوا في نفق الطائفية لانه نفق مظلم لا نور في نهايته
🔻الخبر
قوة امنية تحيط بمرقد أبو حنيفة لحمايته من الدعوات الطائفية القبيحة لتهديمه 👇🏻 pic.twitter.com/cxJG20hKSD
— Revolution أفراح 🇮🇶☀️ (@afrah66737662) June 12, 2021
بعد تمثال ابو جعفر المنصور...
دعوات لتهديم مرقد ابو حنيفة في بغداد وانتشار امني كثيف لحماية المرقد.
.
من المؤكد وجود جهات سياسية فاشلة تقف وراء هذه الحملات وتريد اشغال الناس بهذه الامور حتى تنسى حقوقها.

سباق غزو المريخ انطلق عالميا ونحن لازلنا في هذه الامور pic.twitter.com/BeYOMV0pmw
— شاهو القرةداغي (@shahokurdy) June 12, 2021
وزخرت الحسابات العراقية على تويتر، على نطاق واسع، بتحذيرات من "الفتنة" التي تحاول إثارتها جماعات متطرفة.
اللهم من أراد بالاعظمية سوء فااجعل دائرة السوء حولة
اللهم احفظها بحفظك المتين احفظ شبابها ورجالها صغارا وكبارها ونسائها نسالك الله ان تبعد عنها من اراد السوء بنا والفتن ما ظهر منها وما بطن
اللهم احفظ #الاعظمية​pic.twitter.com/wE8NLLHdxu
— ندى _ الأعظمي 🇮🇶 (@Nada_AlAdhami) June 12, 2021
وقدم هذا المغرد نبذة تاريخية عن "جامع الإمام الأعظم أبو حنيفة النعمان".
جامع الإمام الأعظم أو جامع أبو حنيفة النعمان هو أحد المساجد والمدارس التاريخية في مدينة بغداد، وتسمى المنطقة حول الجامع منطقة الأعظمية نسبة إليهِ وتقع في شمال بغداد على جهة الرصافة ويقابلها منطقة الكاظمية نسبة إلى مرقد موسى الكاظم الذي يقع فيها، ولقد بني المسجد عام 375 هـ pic.twitter.com/NTCEvzOYTS
— كريم علي العبدلي (@Kareem55ali) June 12, 2021
وخلال اليومين الماضيين انتشرت دعوات على وسائل التواصل الاجتماعي من أطراف مجهولة، تقول وسائل إعلام محلية إنها "متشددة"، تطالب بهدم مرقد الإمام أبو حنيفة، وذلك بعد أقل من أسبوع من دعوات مماثلة صدرت لهدم تمثال مؤسس بغداد الخليفة العباسي أبو جعفر المنصور.
 
الحرة - واشنطن
El SahaMaghreb VoicesRadio SawaIrfaasawtak