3 captures
14 Oct 2010 - 16 Jan 2021
SEPOCTAUG
14
200920102021
About this capture
العنف الطائفي في مصر
المناطق الجغرافية التي شهدت أحداث عنف طائفي وبيانات أولية عن كل حادث...وسيلة مختلفة لتداول المعلومات
Submit a Report
Verified
اعتداءات طائفية تستهدف 3 كنائس ومبنى المطرانية وممتلكات لمسيحيين
Incident Report Description
شهدت مدينة ديروط بمحافظة أسيوط يوم 24 أكتوبر اعتداءات طائفية واسعة استهدفت ثلاث كنائس ومبنى مطرانية الأقباط وممتلكات لمسيحيين من بينها صيدليات ومحال تجارية وسيارات ومنازل. وقد وقعت الاعتداءات إثر صدور أمر قضائي بتجديد حبس أربعة مسلمين احتياطياً بتهمة قتل القبطي فاروق هنري (61 سنة). وقد لقي الأخير مصرعه في يوم 20 أكتوبر بعد أن انتشر في المدينة مقطع فيديو منسوب لنجل القتيل أثناء إقامته علاقة جنسية مع فتاة مسلمة من أقارب المتهمين الأربعة، وقد هاجم أقارب الفتاة المسلمة والد الشاب المسيحي الذي يظهر في مقطع الفيديو وأطلقوا النار عليه أمام مدرسة ابتدائية بمركز ديروط، وهو ما أسفر عن مصرعه في الحال وإصابة رجلين مسلمين تصادف تواجدهما بمكان الجريمة. وألقت أجهزة الأمن القبض على المتهمين الأربعة خلال 24 ساعة وتمت إحالتهم إلى النيابة العامة التي وجهت لهم تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وأمرت بحبسهم أربعة أيام على ذمة التحقيق في القضية رقم 5632 لسنة 2009 ـ إداري ديروط. وقد كثفت قوات الأمن من تواجدها في المدينة بعد الحادث تحسباً لوقوع اشتباكات طائفية.


وفي صباح يوم 24 أكتوبر، وأثناء النظر في تجديد حبس المتهمين احتياطياً، تجمع مئات المسلمين أمام مبنى محكمة ديروط في انتظار إخلاء سبيل المتهمين الأربعة، إلا أنه تقرر تجديد حبس المتهمين لمدة 15 يوماً. وبعد صدور القرار وفي حوالي الساعة العاشرة والنصف صباحاً وبعد انتشار خبر تجديد الحبس تحرك نحو ألفين من المسلمين إلى المنطقة السكنية التي يوجد بها عدد من الصيدليات والمحلات التجارية المملوكة للأقباط ـ خاصة منطقة أبو جبل ـ حاملين العصي والشوم والأدوات الحديدية، مرددين هتافات دينية، وقاموا بمهاجمة الكنائس ومبنى المطرانية وإتلاف وسرقة ممتلكات خاصة بالأقباط. وأكد شهود عيان لباحثي المبادرة المصرية أن قوات الأمن لم تتدخل لمنع المعتدين حتى الساعة الثالثة من عصر اليوم نفسه.


ووفقاً للمعلومات التي حصلت عليها المبادرة المصرية فقد قذف المعتدون بالحجارة كنيسة "أبوسيفين والعذراء" الأثرية وحطموا نوافذها وواجهاتها الزجاجية. كما هاجموا كنيسة العذراء حيث يوجد مقر مطرانية الأقباط وقذفوها بالحجارة مما أدى إلى تحطم أبوابها وتكسير زجاج الواجهة، وهو الأمر الذي تكرر مع الكنيسة الإنجيلية وكنيسة الملاك. وتم أيضا مهاجمة المستوصف الخيري التابع للكنيسة الكاثوليكية بديروط، والذي يخدم المسيحيين والمسلمين بالمركز. كما هاجم المعتدون صيدلية الدكتور هاني حكيم، التي تم تكسير واجهتها والاستيلاء على مبالغ مالية وأدوية بداخلها، وصيدلية الدكتور رمسيس حنس وسرقة محتوياتها ـ وقد أصيب بكسر في ساقه أثناء محاولته منع المعتدين من دخول الصيدلية، وكذلك صيدلية الدكتور عادل شوقي وأخرى للدكتور عماد كمال بشارع المعلمين. كما تم الاعتداء على عدد من المتاجر وكسر أبواب المغلق منها ونهب محتوياتها. ومن بين المحال المنهوبة كوافير هميس للسيدات، ومحل كيرو للزجاج، وأندرو للمحمول، وغاوي خسارة للمحمول، وخان الخليلي للملابس الجاهزة، وشركة جي بي للملابس، وشركة ليليان للملابس. كما قذف المعتدون منازل يقطنها الأقباط بالطوب وأتلفوا أربع سيارات يملكها مسيحيون.


وفي اليوم التالي للأحداث ألقت الأجهزة الأمنية القبض على 30 شخصاً أطلق سراح خمسة منهم وتمت إحالة الباقين إلى النيابة العامة بديروط، والتي أمرت بحبسهم احتياطياً على ذمة التحقيق بتهم التجمهر والتخريب والسرقة وإتلاف ممتلكات خاصة وعامة. وقامت الشرطة والنيابة العامة يومي 24 و25 أكتوبر بمعاينة وحصر التلفيات، كما عاينت النيابة ـ وفقا لما نشرته جريدة المصري اليوم في عددها الصادر بتاريخ 26 أكتوبر 2009 ـ ثمانية محلات تجارية وصيدليتين وعيادتين وثلاث سيارات ملاكي يمتلكها مسيحيون في منطقة أبو جبل بمدينة ديروط.


وفي يومي 29 و30 أكتوبر انتشرت شائعات جديدة ومنشور مجهول المصدر بعنوان "انضموا" ـ حصلت المبادرة المصرية على نسخة منه ـ يدعو إلى الانتقام من عدة أشخاص من بينهم كاهن ومحام شهير وشقيقان يملكان محلاً للنظارات وشخص يملك محل كوافير واستوديو تصوير. وقد احتوى المنشور على هذه الأسماء بعد شائعات ترددت داخل المدينة بشأن تورطهم في إنتاج وتوزيع مقطع الفيديو الذي يشير للعلاقة الجنسية بين الشاب القبطي والفتاة المسلمة، كجزء من تنظيم يسعى لتصوير الفتيات المسلمات في أوضاع جنسية بغرض الإساءة للمسلمين.


وفي 8 نوفمبر أخلت النيابة العامة بديروط سبيل ستة متهمين وأمرت بتجديد حبس 19 آخرين وإحالتهم إلى محكمة جنح ديروط في القضية رقم 16581 لسنة 2009. وقد صدر الحكم في جلسة 13 ديسمبر 2009 برئاسة المستشار خالد مصطفى ببراءة المتهمين جميعاً مما هو منسوب إليهم من اتهامات. واستندت المحكمة في حيثيات حكمها – طبقا لتقارير صحفية متطابقة - إلى عدم وجود شاهد رؤية في القضية، وتضارب الأقوال بين المتهمين والمجني عليهم. ولم تتمكن المبادرة المصرية للحقوق الشخصية من الحصول على صورة من الحكم. وقد قامت النيابة العامة باستئناف حكم البراءة وتحددت لنظر الاستئناف جلسة 16 فبراير 2010.


وقال رجال دين مسيحيون وبعض شهود العيان لباحثي المبادرة المصرية إن الهدوء عاد إلى ديروط وإن حالة الفزع التي أصابت المسيحيين عقب الاعتداءات بدأت تخف حدتها، حيث عادت بعض المنشآت التي تم الاعتداء عليها للعمل مرة أخرى بعد مرور ثلاثة أيام على الاعتداءات.
Credibility:   0
Related Mainstream News of Incident
TITLESOURCEDATE
EIPR Calls upon the Public Prosecutor to...eipr.orgOct 14 2010
المبادرة المصرية تطالب النائب العام بالإفراج...eipr.orgOct 13 2010
EIPR Launches Anti-Sectarianism Campaign...eipr.orgOct 11 2010
المبادرة المصرية للحقوق الشخصية تطلق حملة...eipr.orgOct 10 2010
المبادرة المصرية للحقوق الشخصية تطلق حملة...eipr.orgOct 10 2010
Incident Report(s)
TITLELOCATIONDATE
اشتباكات بين مسيحيين ومسلمين على خلفية نزاعات ثأريةقرية نزلة رومان التابعة لمركز أبو قرقاصFeb 16 2009
خلاف بين اطفال تطور إلى مصادمات طائفيةقرية هريف الشيخ تمي التابعة لمركز أبو قرقاصMar 24 2009
مشاجرة وقعت بين مسلم ومسيح تطورت إلى مصادمات طائفيةقرية كوم المحرص التابعة لمركز أبو قرقاصOct 26 2008
اشعال المسلمين النيران في مبنى المجمع المعمداني واحراق 3 منازل يملكها اقباطقرية الحواصلية التابعة لمركز المنياJul 24 2009
مشاجرة بين طفل مسلم واخر مسيحي تطور لمصامات طائفيةقرية الإسماعيلية التابعة لمركز المنياSep 17 2009
Powered by the    Platform
Copyright © 2010 Ushahidi.com. All Rights Reserved.
Provide Feedback