القائمة
AR
1,562 النتائج
الترتيب حسب
الفرز الخاص بي
نظم العدالة
نظف كل شئ
الأبحاث
الشرق الأوسط وشمال أفريقياالاعتقال
مصر: تحالف دولي يطالب بإطلاق سراح المحامي المصري الحقوقي محمد الباقر
بمناسبة قدوم عيد ميلاد المحامي محمد الباقر الواحد والأربعين، نحن المنظمات الموقعة أدناه، نحث السلطات المصرية على الإفراج فوراً ودون قيد أو شرط عنه، وشطب اسمه من "قائمة الإرهاب". محمد الباقر محام حقوقي ومؤسس ومدير "مركز عدالة للحقوق والحريات". وتم اعتقاله تعسفياً منذ أكثر من 21 شهراً دون تهمة أو محاكمة، لا لشيء سوى عمله الحقوقي. ولدى الباقر تاريخ طويل في الدفاع عن الأفراد الذين تعرضت حقوقهم للانتهاك، ومن بينهم المدنيون الذين حوكموا أمام المحاكم العسكرية، والمحتجون، وأفراد المجتمعات المهمشة، بما في ذلك الأقليات الدينية والعرقية.
تاريخ:19 تموز / يوليو 2021
رقم الوثيقة:
MDE 12/4477/2021
الأبحاث
الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
نزاع مسلح
ليبيا: 'لن يبحث عنك أحد': المعادون قسراً من البحر إلى الاحتجاز التعسفي
تظل ليبيا منذ زمن طويل غير آمنة للاجئين والمهاجرين؛ إذ إن كلاً من العناصر الفاعلة التابعة وغير التابعة للدولة تُعرّضهم لطيف من انتهاكات وتجاوزات حقوق الإنسان، من ضمنها عمليات القتل غير المشروع، والتعذيب، وغيره من ضروب المعاملة السيئة، والاغتصاب، وغيره من أشكال العنف الجنسي، والاحتجاز التعسفي إلى أجل غير مسمى في أوضاع قاسية ولاإنسانية، والعمالة القسرية، من جملة أمور أخرى. وتواصل الدول والمؤسسات الأوروبية – برغم الأنماط الموثقة جيداً للتجاوزات المريعة المرتكبة على مدى أكثر من عقد من الزمن مع الإفلات من العقاب - تقديم الدعم المادي وانتهاج سياسات هجرة تُمكّن خفر السواحل الليبي من اعتراض الرجال والنساء والأطفال الذين يحاولون الفرار وينشدون السلامة، وذلك بعبور البحر الأبيض المتوسط، وإعادتهم إلى ليبيا حيث يُنقلون إلى الاحتجاز التعسفي، ويواجهون جولات متجددة من انتهاكات حقوق الإنسان.
تاريخ:15 تموز / يوليو 2021
رقم الوثيقة:
MDE 19/4439/2021
الأخبار
لبناننظم العدالة
لبنان: ينبغي على السلطات رفع الحصانة عن المسؤولين الذين استدعاهم المحقق في انفجار بيروت
قالت منظمة العفو الدولية اليوم إن الاحتجاجات التي تنفذّها أسر ضحايا انفجار مرفأ بيروت المميت ما هي إلا تذكير صارخ بأن العدالة لم تتحقق بعد. لقد تقاعست السلطات اللبنانية عن مساءلة أحد على انفجار أغسطس/آب 2020 الذي أودى بحياة 217 شخصاً وهجّر قسراً ما يزيد على 300,000 شخص في أعقاب الأضرار الجسيمة التي لحقت بعشرات آلاف المنازل. كما أنها تظل تعرقل فعلياً سير العدالة بزعمها أن مسؤولين رفيعي المستوى يتمتعون بحقوق الحصانة.
تاريخ:14 تموز / يوليو 2021
الأبحاث
الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
نظم العدالة
لبنان: رسالة مشتركة إلى مجلس حقوق الإنسان تدعو إلى إرسال بعثة دولية للتحقيق في انفجار بيروت
رسالة مشتركة إلى مجلس حقوق الإنسان من المنظمات اللبنانية والدولية، والأفراد، والناجين، وعائلات الضحايا تطلب إنشاء بعثة تحقيق دولية، ومستقلة، ومحايدة، من قبيل بعثة لتقصي الحقائق لمدة سنة، من أجل التحقيق في الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت في 4 أغسطس/آب 2020.
تاريخ:15 حزيران / يونيو 2021
رقم الوثيقة:
MDE 18/4284/2021
الأبحاث
الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
المظاهرات
مصر: أَفرِجُوا عن ناشط صدر حكم بحقه بعد محاكمتين جائرتين دوافعهما سياسية: أحمد دومة
قالت منظمة العفو الدولية إنه يجب على السلطات المصرية أن تُفرِج عن الناشط البارز، أحمد دومة، المُعتقَل تعسفياً والذي أُدين وأُصدِر ضده حكم بالسجن لمدة 15 عاماً، على خلفية مُشاركته في احتجاجات مُناهِضة للحكومة، بعد محاكمتين فادحتي الجور حرَّكَتهما دوافع سياسية. يجب التحقيق على نحو فعَّال ووافٍ في شكاوى أحمد دومة بشأن تعرُّضه للتعذيب وغيره من ضروب المعاملة السيئة أثناء حبسه الاحتياطي وبعد الحكم بإدانته، بهدف محاسبة المسؤولين عن ذلك.
تاريخ:11 أيار / مايو 2021
رقم الوثيقة:
MDE 12/4052/2021
الأخبار
الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
الرقابة وحرية التعبير
ليبيا: ينبغي على الحكومة الجديدة إعطاء الأولوية لحقوق الإنسان ومعالجة أزمة الإفلات من العقاب
قالت منظمة العفو الدولية إنه ينبغي على حكومة الوحدة الوطنية التي شُكلت حديثاً في ليبيا معالجة أزمة حقوق الإنسان على مستوى البلاد، وكسر حلقة الإفلات من العقاب وإعادة إرساء سيادة القانون. وفي رسالة بعثت بها المنظمة إلى حكومة الوحدة الوطنية - التي تظل تواجه تحديات هائلة منذ تسلّمها السلطة في منتصف مارس/آذار لتوحيد المؤسسات في بلد يعاني انقسامات عميقة وتمزقه النزاعات – سلطت الضوء على مجالات هامة يتعين على الحكومة الجديدة معالجتها بصورة ملحة.
تاريخ:6 أيار / مايو 2021
المقال
الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
نظم العدالة
ليبيا: المحاكم العسكرية تصدر أحكاماً على مئات المدنيين في محاكمات صورية يشوبها التعذيب
أدانت المحاكم العسكرية مئات المدنيين في شرق ليبيا في محاكمات عسكرية سرية وبالغة الجور تهدف إلى معاقبة الخصوم والنقاد الفعليين أو المفترضين للقوات المسلحة العربية الليبية والجماعات المسلحة التابعة لها بحسب ما قالت منظمة العفو الدولية اليوم. وقد حُكم على 22 شخصاً على الأقل بالإعدام وزُج بالمئات غيرهم في السجون بين عامي 2018 و2021. وتعرّض العديد من المتهمين للتعذيب وغيره من ضروب المعاملة السيئة في الحبس الاحتياطي.
تاريخ:26 نيسان / أبريل 2021
الأخبار
الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
نظم العدالة
لبنان: السلطات تُصعّد من القمع باستخدام تهم الإرهاب ضد المحتجين
قالت منظمة العفو الدولية اليوم إنه يجب على السلطات اللبنانية أن تتوقف فوراً عن استخدام تهم تتعلق بالإرهاب لمقاضاة المحتجين، ما يأذن بمنعطف جديد مقلق في القمع الجاري ضد النشطاء والمحتجين. وتكرر المنظمة أيضاً دعوتها للسلطات بوجوب الإقلاع فوراً عن ممارسة استدعاء المدنيين للمثول أمام المحاكم العسكرية. ففي 19 فبراير/شباط، وجّه النائب العام العسكري في لبنان تهماً تتعلق بالإرهاب في قانون العقوبات إلى ما لا يقل عن 23 محتجزاً، بينهم قاصران، شاركوا في احتجاجات محتدمة في مدينة طرابلس شمال البلاد أُصيب خلالها بجروح عناصر من قوى الأمن الداخلي ومدنيون على السواء، وقُتل فيها مدني واحد.
تاريخ:8 آذار / مارس 2021
الأبحاث
الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
نظم العدالة
مصر: إسقاط الجنسية عن ناشطة تعسفياً، وتركها عديمة الجنسية
قالت منظمة العفو الدولية إن السلطات المصرية حرمت الناشطة غادة نجيب تعسفياً من جنسيتها المصرية في تصعيد مروع لعمليات الانتقام من المدافعين عن حقوق الإنسان ونشطاء حقوق الإنسان المصريين في الخارج، داعيةً إلى إلغاء القرار فوراً. كذلك دعت المنظمة إلى إدخال تعديلات على قانون الجنسية المصري لكي يتماشى مع القانون والمعايير الدولية، بما في ذلك بوضع ضمانات ضد الحرمان التعسفي من الجنسية.
تاريخ:5 آذار / مارس 2021
رقم الوثيقة:
MDE 12/3770/2021
الأبحاث
الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
نظم العدالة
لبنان: رسالة مفتوحة الى لجنة حقوق الإنسان في المجلس النيابي اللبناني بشـأن الانتهاكات التي شهدتها طرابلس خلال تظاهرات كانون الثاني 2021
عريضة الى لجنة حقوق الإنسان في المجلس النيابي اللبناني لتوجيه أسئلة لكل من: وزير الدفاع ووزير الداخلية ووزير العدل حول عدم تطبيق المادة 47 من قانون رقم 191/2020 والاستمرار في عدم السماح للمحامين بحضور التحقيق الأوّلي، والقانون 65/2017 (تجريم التعذيب).
تاريخ:22 شباط / فبراير 2021
رقم الوثيقة:
MDE 18/3733/2021
الأخبار
مصرالرقابة وحرية التعبير
مصر: أرواح السجناء في خطر بسبب الانتهاكات والحرمان من الرعاية الصحية
قالت منظمة العفو الدولية اليوم إن مسؤولي السجون في مصر يعرِّضون سجناء الرأي وغيرهم من المحتجزين بدواعٍ سياسية للتعذيب ولظروف احتجاز قاسية وغير إنسانية، ويحرمونهم عمداً من الرعاية الصحية عقاباً على معارضتهم. جاء ذلك في تقرير جديد دامغ يبيِّن أن قسوة السلطات قد تسببت أو أسهمت في وقوع وفيات أثناء الاحتجاز، كما ألحقت أضراراً لا يمكن علاجها بصحة السجناء. ويحمل التقرير عنوان: "ما تموتوا ولا تولعوا؟ الإهمال والحرمان من الرعاية الصحية في السجون المصرية"، وجاء صدوره متواكباً مع مرور عشر سنوات على اندلاع انتفاضة عام 2011 في مصر، وهو يرسم صورة قاتمة لأزمة حقوق الإنسان في السجون المصرية، التي ملأتها حكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي برجال ونساء من البواسل الذين كانوا في طليعة صفوف النضال من أجل العدالة الاجتماعية والسياسية.
تاريخ:25 كانون الثاني / يناير 2021
الأبحاث
مصرالرقابة وحرية التعبير
مصر: "ما تموتوا ولا تولعوا؟": الإهمال والحرمان من الرعاية الصحية في السجون المصرية
تعاني السجون في مصر منذ زمن طويل من ظروف الاحتجاز غير الإنسانية، التي تؤثِّر سلباً على تمتُّع السجناء بحقهم في الصحة. وتتزايد المخاطر على صحة السجناء وأرواحهم من جراء تقاعس سلطات السجون، سواء من خلال الإهمال أو الحرمان المتعمَّد، عن توفير الرعاية الصحية الكافية للمحتجزين لديها، مما يمثل مخالفةً لالتزاماتها بموجب القانون الدولي. وتبيِّن بحوث منظمة العفو الدولية كيف تسبب حرمان السلطات من الرعاية الصحية الملائمة في حدوث آلام ومعاناة لا داعي لها للسجناء وأقاربهم المنكوبين، وفي بعض الحالات ربما أدى أو ساهم في حدوث وفيات قيد الاحتجاز، كان من الممكن تفاديها، وإلحاق ضرر لا يمكن إصلاحه بصحة السجناء.
تاريخ:25 كانون الثاني / يناير 2021
رقم الوثيقة:
MDE 12/3538/2021
الأخبار
تونس
المدافعون عن حقوق الإنسان والنشطاء
تونس: يجب على السلطات الامتناع عن استخدام القوة غير الضرورية والمفرطة ضد المحتجين
قالت منظمة العفو الدولية اليوم إنه يجب على قوات الأمن التونسية أن تمتنع فوراً عن استخدام القوة غير الضرورية والمفرطة لتفريق المحتجين الذين خرجوا إلى الشوارع في العاصمة وعدة محافظات، ضد التهميش، وعنف الشرطة، والفقر، وانعدام فرص العمل. ومنذ يوم الجمعة 15 جانفي/كانون الثاني، خرق المحتجون الشباب في الأحياء الشعبية حظر التجول، وفي بعض الحالات، تصاعدت الاحتجاجات، ووقعت أعمال عنف ونهب وتخريب. وأكدت وزارة الداخلية اليوم القبض على 630 شخصاً، معظمهم من القصر - تتراوح أعمارهم بين 14 و15 عاماً.
تاريخ:18 كانون الثاني / يناير 2021
الأخبار
تونسالرقابة وحرية التعبير
تونس: نضال الضحايا من أجل تحقيق العدالة وجبر الضرر مستمر بعد 10 سنوات من الثورة
قالت منظمة العفو الدولية، في بيان مفصل لها اليوم، إنه بعد مضي عشر سنوات من الثورة التونسية، التي أشعلت موجة من الانتفاضات في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لا يزال الضحايا يناضلون من أجل نيل العدالة، وجبر الضرر عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي ارتكبت خلال الثورة، بين 17 ديسمبر/كانون الأول 2010 و14 جانفي/كانون الثاني 2011. لقد تقاعست الحكومات التونسية المتعاقبة عن إعطاء الأولوية للمساءلة عن انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها قوات الأمن.
تاريخ:14 كانون الثاني / يناير 2021
الأبحاث
الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
الإفلات من العقاب
تونس: بعد مضي 10 سنوات، لا يزال الضحايا ينتظرون نيل العدالة
بعد مضي عشر سنوات من نجاح الثورة التونسية في إنهاء حكم الرئيس زين العابدين بن علي الذي اتسم عهده بالقبضة الحديدية، لا يزال الضحايا يواجهون صراعاً شاقاً في سعيهم لنيل العدالة، والحصول على التعويض عن الاستخدام غير القانوني والمفرط للقوة، وغيرها من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي ارتكبت بين 17 ديسمبر/كانون الأول 2010 و14 جانفي/كانون الثاني 2011، عندما تخلى الرئيس بن علي عن السلطة، وفر من تونس. ومنذ عام 2011، أخفقت محاولات محاسبة المسؤولين عن عمليات القتل غير المشروع للمحتجين في تحقيق العدالة للضحايا وعائلاتهم.
تاريخ:14 كانون الثاني / يناير 2021
رقم الوثيقة:
MDE 30/3525/2021
الأخبار
المملكة المتحدةالاعتقال
المملكة المتحدة: قرار رفض الإفراج عن أسانج بكفالة يجعل استمرار احتجازه احتجازاً "تعسفياً"
قالت منظمة العفو الدولية إن قرار المحكمة في لندن اليوم برفض طلب الإفراج عن جوليان أسانج بكفالة جعل استمرار احتجازه تعسفياً. وقال نيلس موينيكس، مدير برنامج أوروبا في منظمة العفو الدولية: "إن قرار اليوم برفض طلب الإفراج بكفالة الذي قدمه جوليان أسانج يجعل احتجازه المستمر احتجازاً "تعسفياً"، ويزيد من تعقيد حقيقة أنه عانى من ظروف عقابية في الاحتجاز المشدد الحراسة في سجن بلمارش لما يزيد عن عام". "فبدلاً من العودة أخيرا إلى المنزل مع أحبائه والنوم في سريره لأول مرة منذ ما يقرب من عشر سنوات، سيتم إعادة جوليان أسانج إلى زنزانته الانفرادية في سجن شديد الحراسة".
تاريخ:6 كانون الثاني / يناير 2021
التالي
السابق
1
معلومات بشأن المنظمة
الموارد
شارك
آخر
اعمل معنا
مثلنا على الفيسبوك
اتبعنا على تويتر Twitter
اشترك معنا على يوتيوب
اتبعنا على انستغرام Instagram
سياسة الخصوصية   |   سياسة كوكيز   |   أذونات   |   استرداد التبرعات
© 2021 منظمة العفو الدولية
تفضيلاتك بشأن الكوكيز على هذا الموقع
إننا نخزن الكوكيز على جهازك من أجل أن تستخدم هذا الموقع بشكل أفضل. بإمكانك استخدام هذه الأداة من أجل تغيير إعدادات الكوكيز.
من نحن كيف تُدار المنظمة الوظائف والتدريب ماذا نفعل البلدان شارك بادر بالتحرك انضم المتطوع تبرع الآن آخر الأخبار الحملات تعليم الأبحاث التأثير
ENGLISHFRANÇAISESPAÑOL